DEFYمكافحة خطاب الكراهية من خلال الفنون, عرض فيلم

DEFYمكافحة خطاب الكراهية من خلال الفنون, عرض فيلم

عرض فيلم DEFY  

الاول من مارس 2018 – 6 م

لوغالي هاوس
جوبا، جنوب السودان

مكافحة خطاب الكراهية من خلال الفنون

بطولة: سيلفانو يوكوي، دوكر ستيفن، ويني جوزيف، نيكول مريم
فريق الانتاج: SKP جنوب السودان، استوديوهات بيلبام مع r0g_agency
إخراج: إيجيلي حكيم إغلي
كتابة: سام لوكودو

جوبا، 26 فبراير 2018. مبادرة بناء السلام المجتمعية #defyhatenow تفخر بأن تعلن عن إطلاق “ديفاي – فيلم قصير” عن مخاطر إساءة استخدام وسائل الاعلام الاجتماعية. وسيعرض الفيلم لأول مرة في فندق لوغالي هاوس يوم الخميس 1 مارس 2018 الساعة 6 مساء.

“ديفاي” (قاوم) يحكي قصة خيالية عن شخصية ” ديفيد” احد كبار السياسيين وإكتشافه الجديد لوسائل الاعلام الاجتماعية والمخاطر التي تأتي مع استخدام هذه المنصات لنشر الدعاية والشائعات.
ويتبع الفيلم مصير رجل الأعمال الشاب “سوفتوير” وزملائه الذين أصبحوا متورطين في نزاع خطير على الإنترنت مع ديفيد لأنه يستأجر شابة كمديرة لصفحته على مواقع التواصل الاجتماعي. الا ان ديفيد يقوم بإبداء آرائه الملتهبة على صفحته على الفيسبوك، مما ينتهى بتعريض حياته وحياة الشابة للخطر.
يُظهر “ديفاي” مثالا متطرفا ومحتملا حول كيف إساءة استخدام وسائل التواصل الاجتماعي يمكن أن تؤدي لاشياء مفاجئة، مشيرا إلى أن خطاب الكراهية ليس له مكان في حياتنا السياسية، أحياءنا وأماكن عملنا. ويهدف الفيلم إلى زيادة الوعي وتسهيل الحوار حول كيفية العمل معاً في مجتمعاتنا لمعالجة هذه المخاطر وتخفيف التحريض على العنف الناشئ من خطاب الكراهية على الانترنت.

جنوب السودان

إن شعب جنوب السودان، أحدث دولة في العالم، يتقاسم بقية اهتمام العالم في وسائل التواصل الاجتماعي، ولكن مع اختلاف واحد: بعض السودانيين الجنوبيين داخل البلاد وفي الشتات وجهوا أدوات رقمية للتحريض على العنف على أسس عرقية في الأمة خلال الحرب الأهلية التي دامت ثلاثة أعوام ونصف من خلال نشر خطاب الكراهية الذي ربما أدى بطريقة أو بأخرى إلى تأجيج الصراع.

#defyhatenow تستجيب لخلق الوعي بأثر خطاب الكراهية في تأجيج النزاع وكيف يمكن استخدام وسائل الاعلام الاجتماعية بطريقة بناءة لبناء السلام.

عن مبادرة #defyhatenow

بدعم من برنامج زيفيك الألماني من إيفا (معهد العلاقات الثقافية الخارجية- ifa) وتدار من قبل وكالة r0g_ للثقافة المفتوحة والتحول النقدي، #defyhatenow هي مبادرة مجتمعية لبناء السلام تهدف إلى مكافحة خطاب الكراهية على الانترنت وتخفيف التحريض على العنف على أرض الواقع في جنوب السودان.

ومنذ افتتاح المبادرة في عام 2015، قدم موظفو التدريب دورات تدريبية وحلقات عمل وأحداث رياضية وحفلات موسيقية واسعة النطاق للتوعية بأثر خطاب الكراهية على الإنترنت ، مما جمع المنظمات الشعبية ومجموعات الشباب في جنوب السودان و الشتات.

للتواصل تابعوا صفحات @defyhatenow في الفيسبوك وتويتر

لمزيد من المعلومات الرجاء التواصل مع باراش ، مدير العلاقات العامة

parach@defyhatenow.net, +211956262976