الوساطة و الرسائل المكافحة من أجل منع الخطاب الحاض على الكراهية

الوساطة و الرسائل المكافحة من أجل منع الخطاب الحاض على الكراهية

نجحت المنظمة الشريكة (YSAT) لحقوق الشباب في التدريب حول الوساطة والرسائل المكافحة من أجل منع الكراهية. وقد أقيم هذا الحدث في مخيم “رينو” للاجئين في منطقة أروا بأوغندا.

تم تدريب 50 من سفراء السلام و 15 من قادة مجلس رعاية اللاجئين (RWC) / المجلس المحلي (LC) على الوساطة ومكافحة خطاب الكراهية وبناء السلام وتحول الصراعات ومنع العنف، لتمكينهم من التبشير بالسلام نظرا إلى أدوارهم ومسؤولياتهم المختلفة في مخيم رينو للاجئين.، و الذي يتألف في معظمه من مواطني جنوب السودان.

هذا التدريب هو جزء من سلسلة من الأنشطة التي تهدف إلى مساعدة مجتمع جنوب السودان في الشتات على فهم تأثير خطاب الكراهية والحاجة إلى المشاركة الفعالة لجميع المواطنين في بناء السلام.

نؤمن بأن المواطنين هم أصحاب المصلحة الرئيسيين في مساعدتنا على تحدي خطاب الكراهية بين مجتمعات المهجر في جنوب السودان، خاصة في أوغندا، حيث يستقر أكبر عدد من اللاجئين.

أهداف التدريب

  • حشد مجتمع اللاجئين للانضمام إلى مسيرتنا السلمية من أجل السلام في جنوب السودان، على الانترنت و خارح نطاق الانترنت.
  • للتعريف بخطاب الكراهية ، ومخاطره وكيفية مواجهته في المجتمع نظراً لتأثيره خارج حدود الانترنت.
  • لمشاركة ما فعله سفراء السلام بعد تدريبهم الأول.
  • لنشر مهمة السلام في جميع قرى مخيم رينو من خلال 50 سفير سلام و 15 من قادة اللاجئين والقادة المحليين
  • لتغيير طريقة استخدام الناس لوسائل التواصل الاجتماعية لمكافحة العنف، والحد من التحريض على العنف.
  • لتمكين الشباب اللاجئين ليكونو بناة سلام نشطين في سبيل للتعايش السلمي في أوغندا التي يعيشون فيها في مخيم اللاجئين.

الفريق الاجتماعي لحقوق للشباب (YSAT) هو منظمة مجتمعية يقودها الشباب. تعمل مع الشباب (صغار السن) وتمكنهم من أن يكونوا سفراء للسلام بينما هم في مستوطنات اللاجئين المختلفة. تمكن المنظمة الشباب من العيش معاً في مخيمات اللاجئين رغم تحديات النزاعات في الداخل وصعوبات العيش كلاجئ.